العدد رقم: 277    تاريخ: Friday, January 22, 2010                   
 
  • طرطوس... لؤلؤة الشاطئ البحري السوري

  • الصفحة الأولى
    الافتتاحية
    المشهد اللبناني
    نشاطات
    رأي
    في القانون
    رياضة
    عيون على الحدث
    نشاطات مؤسسة مخزومي
    مقتطفات من البرنامج السياسي
    منوعات
    من نحن؟؟
    الأرشيف
     

    طرطوس... لؤلؤة الشاطئ البحري السوري

    يسميها البعض لؤلؤة الشاطئ البحري السوري ويطلق البعض الآخر عليها اسم سيمفونية البحر ومعزوفته الرومانسية، وينطلق هؤلاء في تسميتهم تلك من هدوء الحياة فيها وسكونها وابتعادها عن ضجيج وصخب المدن الكبرى وكأنها قرية ريفية كبيرة تتموضع على كتف البحر الذي يعزف لها موسيقاه الحالمة عبر شاطئ كبير واسع هو الأجمل والأكبر والأعرض والأطول بين كورنيشات شواطئ المدن السورية المتوسطية. وآخرون ينادونها بمدينة التراث والحداثة، وهؤلاء هم غالباً الباحثون عن كلاسيكية الحارات القديمة حيث أزقتها وشوارعها التراثية القديمة بسلالمها الحجرية وأقبيتها التي تكاد تلامس موج البحر، وتشكل نموذجاً للمدن البحرية القديمة التي ما زالت تحافظ على نسيجها العمراني التراثي في مشهد رائع، ولذلك أصبحت الوحيدة من بين مدن الساحل السوري عضواً في منظمة المدن المتوسطية التراثية، وعلى الرغم من تعدد الألقاب والتسميات لها، فإن الفينيقيين الذين أسسوها قبل آلاف السنين أطلقوا عليها اسماً فينيقياً هو "أنطرادوس"، فيما أعطاها البيزنطيون فيما بعد اسماً جديداً وهو "طرطوزا" ليشتق منها اسمها الحالي طرطوس".

                      
    يجاور شاطئ طرطوس البحري الشواطئ اللبنانية حيث ينتهي جنوباً في منطقة تدعى الحميدية ليبدأ بعدها شاطئ البحر المتوسط في لبنان وساحل مدينة طرابلس، وتقع على الطريق الدولي الذي يربط دمشق بالساحل السوري والذي ينتهي بمدينة اللاذقية. وهي ثاني أهم المرافئ السورية على البحر المتوسط بعد اللاذقية، وتمتلك أكبر وأهم ميناء بحري، مع وجود ميناء صغير ترسو عليه السفن الصغيرة التي تأخذ السياح والزوار إلى جزيرة أرواد المقابلة لشاطئ طرطوس حيث تبعد عنها ثلاثة أميال فقط.

                                              
    عندما يصل السائح إلى طرطوس وتحديداً إلى الساحة الرئيسية المسماة "المشبكة" سيدهشه الهدوء والسكينة التي تتمتع بها هذه المدينة حتى في ساعات الصباح والظهيرة حيث الازدحام على أشده.
    ويعتبر شاطئ طرطوس الواسع "المارينا"، والذي يبلغ طوله 1650 متراً، من أهم العناوين السياحية في المدينة، وقد تحول إلى كورنيش بحري للنزهة يطلق عليه البعض اسم "كورنيش العشاق" حيث يتنزه عليه العشاق والعائلات، ومنه يمكنك رؤية أنوار جزيرة أرواد المقابلة.
    ولا تكتمل زيارة طرطوس من دون التوجه إلى مبنى الكاتدرائية الأثري الذي يتميز بطراز معماري نادر ورائع يعود تاريخ بنائه لعام 1105م ولذلك حولته مديرية الآثار إلى متحف خاص بطرطوس.



     
       

       Designed & Developed by: e-gvision.com