العدد رقم: 270    تاريخ: Friday, December 04, 2009                   

الإفتتاحية
سنستمر في سياسة خدمة الشعب وبناء البلد*

فؤاد مخزومي

   سيداتي وسادتي،

 شهد بلدي لبنان سلسلة من الأزمات التي تندرج جميعها تحت لواء الانتخابات النيابية، والتي إن ...


أهداف حزب الحوار الوطني

  1. تفعيل حواروطني شامل يؤسس لإصلاح سياسي واداري وقضائي ويهدف الى تحقيق عدالة اجتماعية وانماء متوازن وفرص متكافئة.
  2. تعزيز الانتماء الوطني ومفهوم المواطنة.
  3. ترسيخ قواعد الديمقراطية الحقيقية.
  4. التوعية بصدد حقوق وواجبات المواطن وحقوق وواجبات الدولة.
  5. اعداد مشاريع قوانين جديدة أو تعديل قوانين سارية وبخاصة الانتخابية والاقتصادية والضرائبية والاجتماعية والبيئية والصحية.
  6. اقتراح الحلول لمشاكل لبنان المزمنة.
  7. تعزيز دور المرأة في المجتمع.
  8. مكافحة عمالة الأطفال.
  9. التعاون مع مؤسسات المجتمع الأهلي والمدني التي تشاطر الجمعية كل أو بعض من أهدافها.
 

المشهد اللبناني
قطار حكومة الوحدة الوطنية ينطلق في ظل سجالات قديمة-جديدة
والمواطن ينتظر من يعينه على مواجهة الأعباء والمستحقات

احتل النقاش حول الإصلاحات السياسية، وخصوصاً في شأن إلغاء الطائفية السياسية، حيزاً مهماً من المشهد السياسي اللبناني حيث سجل تطوراً بارزاً تمثل في دخول رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان على خط المواقف من موضوع إلغاء الطائفية السياسية، وعلى لسان الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله لمناسبة إعلانه الوثيقة السياسية للمؤتمر السابع للحزب، وفي مواقف صدرت عن رئيس "اللقاء الديمقراطي" النائب وليد جنبلاط، بعد أن كان رئيس مجلس النواب نبيه بري قد طرح إطلاق الآلية لتأليف الهيئة الوطنية لإلغاء الطائفية السياسية، في حين جدد البطريرك صفير موقفه الإنتقادي لهذا الطرح مكرراً أنه يجب إلغاء الطائفية السياسية "من النفوس أولاً قبل النصوص". وقد كان قائد "القوات اللبنانية" سمير جعجع، من أبرز المهاجمين. هذا في وقت بقي طوال الأسبوع ترقب(...)

********************

مخزومي في جولة كندية

في إطار توجّهاته وجهوده لإقامة مجتمع حرّ وعادل وديموقراطي، قام رئيس "حزب الحوار الوطني" المهندس فؤاد مخزومي، ترافقه زوجته رئيسة "مؤسسة مخزومي" السيدة مي، وكل من نائب الهيئة الإدارية، نائب الأمين العام للشؤون الإدارية والمالية في الحزب الأستاذ سابا زريق، والمديرة الإدارية في الحزب السيدة هدى قصقص، ونائب المدير العام في "مؤسسة مخزومي" الأستاذ سامر صفح بجولة على الفعاليات الحكومية والأهلية والجالية اللبنانية في كندا استغرقت عدّة أيام، حيث كان مخصصاً له وللوفد المرافق جملة من البرامج واللقاءات التي شملت محادثات مع كبار المسؤولين الحكوميّين والشخصيات السياسية الكندية.
كما التقى المهندس مخزومي والوفد المرافق له ممثلي الهيئات وكبار الناشطين في مؤسّسات الجالية اللبنانية في كندا.
وكان مخزومي قد احتفل بعيد الاستقلال اللبناني مع أبناء الجالية اللبنانية في إدمنتون مؤكداً على ضرورة الإعتزاز بالهويّة الثقافية العربية، وداعياً إياهم إلى التكافل والتوحّد والتضامن مع بعضهم البعض.


المهندس مخزومي والسيدة مي يتوسطان رئيس مجلس وزراء مقاطعة ألبرتا إد ستيلماك،
والأستاذ زريق، ورجل الأعمال اللبناني الكندي الكاتب بالعدل في ألبرتا يوسف عبد الحق عن اليسار،
والسيدة قصقص، والأستاذ صفح عن اليمين


رئيس مجلس النواب في مقاطعة ألبرتا كين كوالسكي متوسّطاً المهندس مخزومي والسيدة قصقص
والأستاذ صفح عن اليمين والسيدة مي والأستاذ زريق والأستاذ عبد الحق عن اليسار


المهندس مخزومي يلقي كلمة بمناسبة عيد الإستقلال اللبناني في الجمعية الدرزية الكندية في إدمنتون


مخزومي والسيدة مي مع رئيس المركز العربي الكندي للثقافة والإعلام في أوتاوا الأستاذ أحمد مراد

 

 
الصفحة الأولى
الافتتاحية
المشهد اللبناني
نشاطات
في القانون
عيون على الحدث
نشاطات مؤسسة مخزومي
مقتطفات من البرنامج السياسي
من نحن؟؟
الأرشيف






   
 

بعيون عربية
مراوغة وضغوط جديدة على الفلسطينيين

تناولت الصحف العربية إعلان رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو استعداده لتجميد البناء في المستوطنات ما عدا القدس، والذي تبعه قرار لوزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك بإقامة 28 مؤسسة عامة في الضفة الغربية المحتلة تعزيزاً للمستوطنات القائمة فيها. فسأل الجميع عمن نصدّق؟ واعتبرت أن عرض نتنياهو وربطه بمعادلة السلام عرض فارغ وليس أكثر من مراوغة وممارسة لضغوط جديدة على الفلسطينيين، ولا تعبّر عن مبادرة ايجابية لتحريك عملية السلام. واعتبر أحدهم أن التجربة الفلسطينية أثبتت أن استراتيجية المقاومة والممانعة والإنتفاضة الشعبية كانت أشد (...)

بعيون غربية
"إستراتيجية الخروج" من أفغانستان أم التورّط أكثر فأكثر؟

واصلت الصحف الغربية رصد اتجاهات الإدارة الأميركية لتحديد إستراتيجية الحرب المتجددة على أفغانستان وذلك قبيل الإعلان الحاسم الذي أطلقه الرئيس الأميركي باراك أوباما عن قراره بإرسال 30 ألف جندي إضافي إلى أفغانستان والذي يبدو أنه كان دون هذا القرار اعتراض مشرعون أساسيون من كلا الحزبين الديمقراطي والجمهوري الذين يعبرون عن هواجسهما العميقة لكلفة ومسار توسيع الحرب هناك. ورجح البعض أن يعتمد أوباما في قراره لزيادة عديد جنوده في ظل انتقادات الديمقراطيين لتوسيع الحرب في أفغانستان على دعم الجمهوريين لتنفيذ هذه الخطوة. في أي حال كما كان متوقعاً تبلورت المزاوجة التي اعتمدها أوباما في قراره بين خطة المعركة المقترحة من القادة العسكريين (...)

بعيون إسرائيلية
"أوكسيجين" للسلطة و"بطاطا ساخنة" لعباس

تناولت الصحف العبرية آخر تطورات ملف عملية السلام مع إعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عن التجميد المؤقت والجزئي للاستيطان والذي لا يشمل القدس، الأمر الذي اعتبرته إدارة باراك أوباما موقفاً ايجابياً، فواشنطن كانت قد طلبت من إسرائيل الإعلان عن تجميد البناء في المستوطنات قبل تنفيذ صفقة الأسرى مع "حماس" وطالبتها بإطلاق ألف أسير فلسطيني. فاعتبر البعض أن تجميد البناء في المستوطنات هو أنبوب أوكسجين آخر من أجل إحياء الأفق السياسي، الذي بدونه ستنهار السلطة الفلسطينية، تقول إحدى الافتتاحيات، لتؤكد أخرى أن السلطة الفلسطينية (...)

 
   

   Designed & Developed by: e-gvision.com